نصائح للحامل قبل وبعد الولادة

 

الحمل من الوظائف الطبيعية للمرأة والتي خلقها الله سبحانه وتعالى لتقوم بها ، لهذا فمن الضروري المحافظة على سلامة الجسم للقيام بهذه الوظيفة بصورة صحيحة 

  • يجب على الحامل أن تهتم بنفسها خلال فترة الحمل وأهمها العناية المبكرة للتأكد من صحة الجنين بصورة طبيعية لاكتشاف أي مرض قد يحدث خلال فترة الحمل ومعالجته منذ البداية قبل حدوث أي مضاعفات 
  • الزيارات المنتظمة للطبيب والفحوصات الدورية خلال فترة الحمل لها أهمية كبيرة وتأثير طبي هام على الحامل والجنين 
  • يحسن للمرأة الحامل العناية بنفسها مثل الاهتمام بالنظافة الشخصية للجسم بشكل عام وذلك بهدف التخلص من الافرازات الزائدة ،كما يجب العناية بكل الجسم خاصة الثديين وبالذات الأشهر الأخيرة من الحمل بهدف تطهيرهما وتفادي الجفاف .
  •  يجب أن تحرص المرأة الحامل على ارتداء الملابس الواسعة الفضفاضة وخاصة حول البطن والصدر وتجنب لبس الأحذية المرتفعة لتلافي الام أسفل الظهر 
  • تمثل الرياضة للحامل وخاصة المشي يوميا في الهواء الطلق والتمارين الرياضية الخفيفة أهمية كبيرة حيث تساعد على تنشيط الدورة الدموية للجسم وزيادة مرونة العضلات والمفاصل لسهولة الولادة
  • عدم الوقوف لفترات طويلة لتجنب ظهور الدوالي في الأرجل مع أهمية المحافظة على استقامة الظهر وخصوصا في الأشهر الأخيرة من الحمل ،ومن الأفضل تجنب الارهاق البدني والنفسي قدر الامكان
  • الغذاء المناسب للحامل هو الذي يحتوي على البروتينات والمعادن والفيتامينات والألياف مع التقليل من النشويات وخاصة السكريات والتركيز على شرب كمية جيدة من السوائل وخاصة الحليب فهو من الضروريات لاحتوائه على كمية جيدة من الكالسيوم
  • الاهتمام بالأسنان في فترة الحمل ضروري للحامل حيث يجب مراجعة طبيب الأسنان مرة أو مرتين على الأقل خلال فترة الحمل
  •  تجنب استعمال أي أدوية أو مستحضرات شعبية بدون استشارة الطبيب المعالج مع الحرص على تجنب التعرض للأشعة وخاصة الشهر الأول من الحمل
  • ان الاهتمام بالطفل قد ينسي المرأة بعض الجوانب المهمة التي يجب أن تحافظ عليها بعد الولادة ومن أهمها الحرص على الرضاعة الطبيعية لماتحققه للطغل من فوائد متعددة مثل تزويده بالفيتاميناتوالأملاح وتحقيق النمو السريع وزيادة نسبة مقاومة جسمه للأمراض بالاضافة لما تحققه من توثيق الأمومة واحساس الطفل بالحنان والرعاية
  • على المرضعة أن تهتم بنفسها من حيث النظافة والغذاء وخاصة شرب الحليب وتنويع الغذاء وزيادة عدد السعرات الحرارية عن المعدلات المعتادة كما يجب أن تأخذ الوقت الكافي من النوم مع محاولة تنظيم فترات نومها مع وقت نوم المولود
  • التمارين الرياضية في فترة مابعد الولادة تشكل أهمية للمرأة لكي تساعدها على استعادة رشاقتها عبر تقوية العضلات وتحسين القوام ومنع سقوط الرحم وتلافي ألام الظهر والبطن